OK

OKCancel

Thank you

Close

العامل المساعد على البثور: لا يجب لمسها للتخلص منها

  • favoris

بمجرد ظهور بثرة على وجهك، تنتابك رغبة عارمة في لمسها للتخلص منها، وهو رد فعل خاطئ. لماذا لا يجب لمسها إذن؟

العامل المساعد على البثور: لا يجب لمسها للتخلص منها

لمس البثرة التي تظهر على وجهك ، وهذا يمكن أن يتسبب في عدوى أو ندبة. كيف تقاوم؟ نصائح مع خبرائنا: طبيب الأمراض الجلدية فيليب ديشايز وأوديلي موهين مدير عام consumer و market insight.

من أين جاءت هذه البثرة بما أن سن المراهقة قد ولّى؟

لماذا ظهرت هذه البثرة التي لم تكن البارحة الآن هنا؟ يشرح لنا طبيب الجلد فيليب ديشايس ذلك: "هنالك غدد دهنية تعمل على إفراز الدهن الذي لا يزول بسهولة أحيانا. وبالتالي تنسد المسام، مما يمنع التخلص منها وهو ما يؤدي إلى ظهور بثرة على البشرة".

لكن العامل الذي يؤدي إلى تفاقم البثرة (أي مرورها من بثرة صغيرة إلى بثرة حمراء مؤلمة وكبيرة)، يتجلى في التلوث البكتيري. لماذا؟ ببساطة، لأن بعض البكتيريا الموجودة في بيئتنا وفي النسيج المكون لبشرتنا تتغذى على الدهن، فتتكاثر في هذه البيئة المناسبة لنموها وتتسبب في الاِتهاب.

عند ظهور بثرة: لا يجب لمسها!

تقوم أيدينا، لاشعوريا، بلمس هذه البثرة 65 مرة في اليوم الواحد تقريبا، وهو ما قد يزيد الطين بلة بالنسبة لبشرتنا، وبالتالي تزيد مدة بقاء البثر هناك. فاليد التي لمست البثر هي نفسها اليد التي تلمس الأشياء التي نستعملها يوميا. أضف إلى ذلك الباكتيريا تتكاثر على الأيادي والأظافر رغم غسلها بانتظام. ويحصي علماء الأحياء الدقيقة آلاف الجراثيم على الهواتف الذكية (والتي يوجد في كل سنتيمتر مربع منها حوالي 25000 جرثوم)، وعلى مقود السيارات، وعربات التسوق ولوحة مفاتيح الكومبيوتر.. واللائحة طويلة.

هذا ويعتبر رأي فيليب ديهيس قاطعا في هذه المسألة، حيث يقول: "لا يجب لمس البثرة حتى لا تحصل عدوى شديدة، أو اِلتهابات أكثر صعوبة قد تطول مدة إزالتها وعلاجها".
وبخلاصة، هذا ما يناقض تماما ما يريد أي شخص منا!

لا للّمس، نعم للعلاج

رد الفعل الجيد: تنظيف الوجه صباحً ومساءً، وذلك باستعمال غسول أو جل ذو رغوة غني بحمض الساليسيليك، وهي مادة جلدية مرجعية لتطهير البشرة من العيوب.   وللتأكد من عدم لمس هذه البثرة اللعينة، نقوم بتغطيتها بجل لاصق غير مرئي، مثل Normaderm هيالوسوبت. فبالإضافة إلى خفضه للحرارة، يقوم حمض الهيالورونيك بحماية البثرة من العدوى البكتيرية، في حين يعمل حمض الليبوهيدروكسي وحمض الساليسيليك على إزالة الاِلتهاب منه.

لا تدعوا البثور تفسد حياتكم!

تقول السيدة أوديل موهين، "عند ظهور بثرة، نحس بالعجز، وتدفعنا غريزتنا إلى الرغبة في التحكم في هذه البشرة التي تفعل ما يحلوا لها، وفي السيطرة عليها مهما كانت النتائج". لذا تبدوا لنا عملية ثقب البثرة بمثابة تصرف سليم، لكنه في الحقيقة تصرف خاطئ، وخاطئ جدا!

ولكن كيف يمكننا التصدي لذلك؟ يُنصح باِتباع النصائح الخمس للسيدة أوديل:

- تفادي النظر إلى المرآة! تلك الموجودة في المصعد، أو في المكتب، وحتى تلك الموجودة في السيارة. وبصفة خاصة، تلك الموجودة في الحمام، والمرايا (المكبرة) التي تشوه الحقيقة، فبوجودنا لوحدنا في الحمام، تزداد الرغبة في لمسها كثيرا!

- التقليل من شأنها، وعدم تضخيم أمرها، وتجاهلها ! قبل كل موعد أو اِجتماع مهم، أهدأ وأردد عبارة: "نعم لدي بثرة، لكنها عابرة وستختفي". ولتحويل نظر المستمعين بعيدا عن هذه البقعة، يمكن طلي الأظافر بلون فاقع، مثل أحمر قرمزي أو أزرق ليلي على الموضة.

- شغل اليدين والفكر أيضا! تعتبر العناية بالبشرة أمراً مطمئناً! لذلك ينصح بتنظيفها، وحمايتها، وإخفاء العيب باِستعمال مكياج مصحّح ملائم. حان دورك الآن، بما أنك اِضطلعت على جميع الأسرار لمواجهة ظهور البثور والتعامل معها !

Our iconic products

  • HYALUSPOT
  • Best-seller

    GEL NETTOYANT PURIFIANT
  • Best-seller

    علاج مرطب ضد حب الشباب
  • الأكثر قراءة

    علاج العيوب والبثور والنقاط السوداء بطرق سهلة وسريعة

    العناية بالوجه

    علاج العيوب والبثور والنقاط السوداء بطرق سهلة وسريعة

    في سن المراهقة أو البلوغ، تعتبر مشكلة ظهور البثور على الجلد أمراً في غاية الإزعاج. وللقضاء على العيوب والبثور والنقاط السوداء على الوجه، ننصحك باِتباع نصائح خبرائنا للقضاء نهائيا على هذه المشكلة.

    اقرأ المقال

    go to top