getGeoIPCountryCode = SiteAppCode = MA_AR Test : 'MA_AR/'

OK

OKCancel

Thank you

Close

اِنقطاع الطمث: كيف ننام جيداً بالرغم من ذلك؟

  • favoris

أربعة قواعد للتقليل من آثار اِنقطاع الطمث على مشاكل النوم للاِستمتاع أخيراً بليالٍ مريحة.

اِنقطاع الطمث: كيف ننام جيداً بالرغم من ذلك؟

ترجع مشاكل النوم إلى العديد من الأسباب المختلفة. ووصول سن الطمث يُعتبر سبباً إضافيا لدى بعض النساء يمنعهن من النوم بسلام. نجد هنا بعض القواعد لننعم بالنوم المريح من جديد.  

عادة ما نتكلم عن القلق، والتوتر، والإفراط في شرب القهوة، أو حتى سرير غير مريح لنبرر مشاكل النوم التي تُطاردنا، وقد تنضاف فترة اِنقطاع الطمث إلى اللائحة أيضاً. أما السبب الرئيسي فهو التغيرات المفاجئة التي تطرأ على الجسم وتزيد من حرارته والتي تخلق الاِحساس القبلي بالقلق.

نجد هنا كيف تتعم بنوم هنيء ومريح طوال الليل:

- ممارسة الانشطة الرياضية باِنتظام. وحذار من القيام بذلك قبل وقت النوم مباشرة لأن المفعول سيكون عادة عكسياً. أما الوقت المثالي للقيام بمختلف أنواع الرياضة فغالباً يكون عند الساعة السابعة مساءً.    
- الحرص قدر الإمكان على الذهاب إلى السرير عند كل ليلة في نفس الوقت محدد مسبقاً.   
- إضافة بعض السمك أو بعض لحم الديك الرومي إلى الوجبات نظراً لأنها تحتوي على عناصر غذائية مفيدة جداً للاِستعداد للنوم. فالأول يُساعد الدماغ على الاِسترخاء، أما الثاني فيعمل على تخفيض ضغط الشرايين، وبالتالي نُوفر الظروف المنسبة للنوم.  
- تفادي الإفراط في شرب القهوة لأنها مليئة بمادة الكافيين. هذا ويُمكن شرب الشاي ولكن من النوع الخالي من الكافيين أيضاً. 
أما الاِختيار المثالي، فهو شاي الأعشاب بالزعتر لتسهيل عملية الهضم والخلود للنوم بمعدة خفيفة.

الأكثر قراءة

go to top