OK

OK Cancel

Thank you

إغلاق

ثلاثة نصائح للحصول على لحية جميلة

  • favoris

مهما كان طولها، فإن اللحية التي تتمتع بعناية جيدة يكون لديها سحر خاص. ولكن، كيف يُمكن لنا الاِعتناء بها وتوفير الرعاية اللازمة للبشرة في آن واحد.

ثلاثة نصائح للحصول على لحية جميلة

لنلق نظرة على النصائح الأساسية الثلاث للسيدة سارة دانييل أميزي، خبيرة في حلاقة وتزيين الرجال بباريس، للحصول على لحية، وذقن، وشاربين في المستوى، مع توفير العناية للبشرة وشعر الوجه أيضا.

اِختيار شكل اللحية حسب شكل الوجه

يمكن لشعر اللحية أن يبرز بعض نقاط القوة أو يخفي جوانب أخرى أقل جمالاً في الوجه: كحب الشباب مثلا، والمسام المتسعة، والندبات، وحتى مشكل الذقن المزدوج. فالأمر شبيه بعملية الكونتورينغ، لكن في نسختنها الرجولية.    

أول شيء يجب القيام به هو تحديد شكل وجهنا عبر أخذ صورة بالهاتف مثلا أو طلب رأي الأصدقاء والمقربين.  فهذا أمرٌ مهم لتحديد نوع اللحية التي ستناسبنا بشكل أحسن. وإذا اِنتابتنا بعض الشكوك، يُمكن أن نعتمد على حلٍ وسط، وذلك باِختيار لحية لم يمضِ على نموها الكثير من الوقت، فاللحية المعتدلة تناسب جميع أشكال الوجه.    
-  بالنسبة للوجه المستدير: يُنصح بشعر اللحية القصير وصغير الحجم.
-  الوجه الطويل: يتناسب مع لحية صغيرة على الذقن كما أن وجود السالفين على منطقة الوجنتين يزيد من توازن الشكل والمظهر.
-  الوجه المربع: يُمكن الاِعتماد على "كادومة" غير كثيفة مع الإبقاء على الشاربين كي يكون هنالك اِنسجام على سائر الوجه.

غسل اللحية

حتى وإن كانت اللحية من مميزات الرجال الذين يعملون بجهد وتفان، فذلك لا يعني أن نتركها تنمو كما يحلو لها. فهي تحتاج العناية والتنظيف أيضا. ولكن حذار! يجب أن لا نستخدم الشامبو، بل منتج عناية خاص بالوجه...حيث نقوم بتطبيقه وعملية إرغائه على الوجه مثل الشامبو. فهنا تكمن الحيلة، وإلا سوف نتسبب في جفاف وتهييج البشرة. وللقيام بذلك على أكمل وجه، يُنصح بتطبيق حركات دائرية حتى تصل مواد المنتج إلى منطقة الجلد.        

ولا ننسى بالخصوص غسل المنطقة جيدا بالماء الدافئ (لكي نزيل مواد عناية الوجه كلها) ثم تجفيف اللحية بلطف. وللقيام بذلك كما ينبغي، يُمكن الاِعتماد على منشفة أو اِستعمال مُجفف الشعر، والتي تُعتبر بسيطة لكنها فعالة. 

الاِعتناء باللحية وترطيب البشرة في نفس الوقت، يدخلان في نفس التحدي.

إن البشرة التي تكون غالبا مخبئة تحت اللحية قد تتعرض للجفاف إذا لم نوفر لها الترطيب اللازم. فهي غالبا تتعرض للتقشر وتظهر طبقات جلدية مية وبشعة على السطح. وهنا الضرر: تتقلص سرعة وجودة نمو اللحية وهو ما يعطي منظراً أقل جمالاً.    

لكن المشكل يكمن في كون البشرة تكون تحت اللحية، وهذا يعني الحاجة إلى مرطب شديد القوة. لنختر إذن عناية متعددة المزايا، عناية تجمع بين اللحية والبشرة.
عند كل صباح، يُنصح بتمشيط اللحية لتنظيفها، وتهويتها، وفك عقد الشعر.

تربية اللحية عملية تحمي البشرة من الهجمات الخارجية.

فكلما كانت اللحية كثيفة، كلما تقوت مناعة البشرة ضد بعض الهجمات التي قد تتعرض لها. كالأشعة فوق البنفسجية مثلا والتي تتسب في شيخوخة البشرة المبكرة.  كما أن شعر اللحية يقلل من جفاف وحساسية البشرة تجاه الرياح، والتلوث، بل وحتى تجاه عمليات الحلاقة التي قد نقوم بها في بعض الأماكن من حين لآخر. هذا ويرى فيها نوع آخر من الرجال أداةً لحماية البشرة من الغبار وجميع المواد الأخرى المعروفة بخلقها للحساسية.

فقرة توضيحية للرجال:

ما هي أحسن طريقة لتربية اللحية، والكادومة، وحتى شعر السوالف، ومنطقة الخدين، والاِعتناء بالبشرة في آن واحد؟ هل يمكن أن نعالج، ونرطب، ونحافظ على شبابنا بالرغم من تواجد اللحية؟ سنكتشف كل هذا مع السيدة الخبيرة في حلاقة وتزيين الرجال بفرنسا، والضليعة بأنواع العناية التي تناسب بشرة الذكور.

Our iconic products

  • GEL DE RASAGE - ANTI-IRRITATIONS
  • الأكثر قراءة

    go to top